الحياة برس - أعلنت الإمارات عن إنضمامها للتحالف الدولي لأمن الملاحة وسلامة الممرات البحرية، استجابة لدعوة واشنطن بعد الحوادث المتكررة التي شهدتها مياه الخليج في الآونة الأخيرة.
جاء الإعلان على لسا مدير إدارة التعاون الأمني في وزارة الخارجية، سالم الزعابي، الذي قال إن انضمام الإمارات لهذا التحالف الدولي يهدف إلى مساندة الجهود الإقليمية والدولية لمواجهة تهديدات الملاحة البحرية والتجارة العالمية وضمان أمن الطاقة العالمي واستمرار تدفق إمدادات الطاقة للاقتصاد العالمي والإسهام في حفظ السلم والأمن الدوليين. 
وكانت السعودية قد انضمت للتحالف الدولي لأمن الملاحة البحرية، الذي من المقرر أن تغطي أعماله مضيق هرمز وباب المندب وبحر عمان والخليج العربي.
وتأتي هذه الخطوات تلبية لإعلان البنتاغون في يوليو الماضي، عزمه إنشاء قوة خاصة لحماية السفن التجارية في الخليج في غضون أسبوعين، وذلك بعد يوم من اتهام بريطانيا لإيران بمحاولة احتجاز ناقلة تابعة لها.
وبلغ عدد الدول التي أعلنت انضمامها للتحالف لحماية خطوط الملاحة البحرية في الخليج، 6 دول حتى الآن، وهي الولايات المتحدة والبحرين (البلد المضيف) وبريطانيا واستراليا والسعودية والإمارات. 
ويهدف هذا التحالف إلى حماية السفن التجارية بتوفير الإبحار الآمن لضمان حرية الملاحة البحرية والتجارة العالمية وحماية مصالح الدول المشاركة فيه، بما يعزز الأمن وسلامة السفن التجارية العابرة للممرات البحرية.


المصدر: وكالات + الحياة برس