الحياة برس - في تطور جديد بالعلاقات الأمريكية السودانية، أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، عن إعادة تبادل السفراء بين أمريكا والولايات المتحدة بعد 23 عاماً من الإنقطاع.
وأشار بومبيو في بيان له، الأربعاء، إلى أن الولايات المتحدة تخطط لتفعيل العلاقات الدبلوماسية مع السودان من خلال "بدء عملية تبادل السفراء". 
ويأتي ذلك على خلفية زيارة رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك لواشنطن.
يذكر أن الولايات المتحدة أغلقت سفارتها في الخرطوم عام 1996، على خلفية توتر العلاقات بين البلدين. ومنذ تسعينيات القرن الماضي، فرضت واشنطن عقوبات اقتصادية ومالية على السودان وأدرجته على قائمة الدول الداعمة للإرهاب.
وبدأ تطبيع العلاقات بين واشنطن والخرطوم في السنوات الأخيرة قبل إسقاط نظام عمر البشير، حيث تم رفع العقوبات عن السودان في 2017، ويبحث البلدان حاليا حذف السودان من قائمة الإرهاب الأمريكية.


المصدر: وكالات + الحياة برس