الحياة برس - دعى البرلمان الليبي المتحالف مع قائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر، جامعة الدول العربية لتفعيل اتفاقية الدفاع العربي المشترك، بعد ما صرح به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.
وكان أردوغان أعلن الاثنين، عن استعداد بلاده لإرسال عسكرييها إلى ليبيا، في حال طلبت حكومة الوفاق الوطني ذلك.
ورفض البرلمان الليبي هذه التصريحات، محذرا من أن ليبيا لن تكون " بوابة لرجوع الدولة العثمانية للوطن العربي ".
ودعت اللجنة الجامعة العربية إلى عقد اجتماع طارئ لاتخاذ موقف لمواجهة "الغزو التركي لليبيا"، وحثت القوات المسلحة على استهداف "أي تحرك" للقوات التركية في الأراضي الليبية برا وجوا وبحرا، باعتبار أي جسم أو مكان تستخدمه تركيا هدفا مشروعا للقوات المسلحة الليبية.

المصدر: وكالات + الحياة برس